المكتب الوطني للمطارات يكشف وجهات المغاربة المفضلة

فضّل أغلب المسافرين المغاربة، خلال الأسدس الأول من سنة 2017، قارة أوروبا وجهة رئيسية للسفر، متفوقة بذلك على باقي الوجهات العالمية، في مقابل تسجيل الوجهات الرابطة بين مطارات المملكة وبين قارتي أمريكا الشمالية والجنوبية أضعف حصيلة من مجموع عدد المسافرين إلى الخارج.

تقرير حديث للمكتب الوطني للمطارات أبرز أن 77.17 من الرحلات الخارجية من مختلف مطارات المملكة كانت من نصيب أوروبا، ليبلغ الرقم إلى نهاية شهر يونيو الماضي ما مجموعه 6 ملايين و375 ألفا و299 مسافرا من أصل 8 ملايين و260 ألفا و996 مسافرا استقبلتهم المطارات المغربية في ارتباط بباقي المطارات الدولية عبر العالم.

وأضاف التقرير أن وجهة أوروبا حقّقت، من خلال هذه الأرقام المسجلة في المدة المشار إليها، ارتفاعا ملموسا بنسبة 10.91 في المائة مقارنة مع الفترة نفسها من السنة الماضية، الفترة التي ناهز عدد المسافرين المغاربة المتجهين إلى أوروبا خلالها 5 ملايين و748 ألفا و150 مسافرا.

وأسهمت وجهة أوروبا خلال الشهر السادس من السنة الجارية، بناء على المعطيات التي أوردها التقرير، بما مجموعه 894 ألفا و808 مسافرين، مقابل 806 آلاف و739 مسافرا في الشهر ذاته من السنة الماضية، مسجلة بذلك ارتفاعا بنسبة 10.92 في المائة.

وأفاد المصدر ذاته بأن وجهة الشرق الأوسط والأقصى احتلت المرتبة الثانية من ناحية عدد المسافرين بنسبة ناهزت 9.13 في المائة، تليها بلدان إفريقيا جنوب الصحراء بحصة 7.2 في المائة، ثم دول المغرب العربي بحصة 3.83 في المائة، مقابل تسجيل وجهتي أمريكا الشمالية وأمريكا الجنوبية لأرقام أقل، إذ لم تتجاوز حصتهما على التوالي 2.22 في المائة و0.63 في المائة.
وكالات

loading...


Send this to friend