الولايات المتحدة تنسحب من الميثاق العالمي للهجرة

أنهت الولايات المتحدة مشاركتها في إعلان تابع للأمم المتحدة يهدف إلى إيجاد إطار عمل دولي للتعامل مع المهاجرين.

وكتبت سفيرة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة نيكي هالي على موقع تويتر :”قراراتنا بشأن سياسات الهجرة ينبغي أن يصوغها الأمريكيون والأمريكيون فقط”.

ووفقا للمنظمة الدولية للهجرة التابعة للأمم المتحدة فإن الميثاق العالمي للهجرة الذي تم تبنيه في شتنبر من العام الماضي يهدف إلى “تعزيز الحوكمة العالمية للهجرة”.

وعمل الإعلان جاهدا من أجل خلق إطار عمل موحد حول الهجرة لكي تضمن الدول المشاركة سلامة المهاجرين واندماجهم وعلاجهم وكذلك مكافحة التمييز ضدهم.

وقالت هالي في بيان نشر على تويتر إن إعلان اللاجئين والمهاجرين، الذي من المقرر أن تعتمده الدول المشاركة عام 2018 “لا ينسجم ببساطة مع السيادة الأمريكية”.

وكانت الولايات المتحدة قد بدأت المشاركة في الخطة في عهد الرئيس السابق باراك أوباما.

وذكرت البعثة الأمريكية في بيان أن الكثير من بنود الإعلان تتعارض مع مبادئ الهجرة التي يتبناها الرئيس دونالد ترامب.

وكالات